11. الله الحقيقي

Share this

 

الحقيقي

 

سورة البقرة ٢٥٦

 

 

† ¢ 

ا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ ۖ قَدْ تَبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ ۚ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِنْ بِاللَّـهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىٰ لَا انْفِصَامَ لَهَا ۗ وَاللَّـهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ ﴿

¢

 

 

مؤلف: ر.م. هارنش

ترجمة: بيتر فايز توماس

سلسلة رقم ١١

Series No. 11

 

 

بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ

السَّلَامَ عَلَيْكُمْ 

فتكون بركة الله عليك كما تسعى له بدعوة الصلاة لكي  يرشدك ويعطيك التوجيه بينما تسكن على الارض.

هل لله صفات أنسانية؟ هل هناك جانب إنساني إلى جانبه الإلهي؟ حسب القرآن الكريم والتوراة والانجيل الجواب نعم. 

هذا لا ينقص بأي حال من الأحوال من ألوهيته.

فكر في مالذي: “ لَا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ ۖ قَدْ تَبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ ۚ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِنْ بِاللَّـهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىٰ لَا انْفِصَامَ لَهَا ۗ وَاللَّـهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ”. سورة البقرة ٢٥٦. هذه الاية تقول لنا ان الله له يد وألا كيف نقدر ان نوضع يدنا بيده بوثاقة؟ لاحظ ايضاً قول من اقوال واحد من حكماء الشرق كتبت في التوراة في كتاب ايوب ١٢: ٩-١٠” مِنْ لاَ يَعْلَمُ أَنَّ يَدَ الرَّبِّ قَدْ صَنَعَتْ هَذَا؟ فَفِي يَدِهِ نَفَسُ كُلِّ حَيٍّ وَرُوحُ كُلِّ بَشَرٍ”. فآذاً حسب القران الكريم والتوراة الله له يد هل هذا مدهش؟ نستطيع ان نضع حياتنا في يده.

ولكن السجل لا يوقف الى هذا الحد,  حيث يقول آيضاً ان الله له آذان وإلا كيف يسمع؟ “والله سميع” سورة البقرة ٢٥٦. وهذه الشعور ايضاً تبينة في الكتب الدينية، في الزبور التي الله آعطاها الى داود مزمور ١٨: ٦ “ فِي ضِيقِي دَعَوْتُ  الله وَصَرَخْتُ إِلَى إِلَهِي، فَسَمِعَ صَوْتِي مِنْ هَيْكَلِهِ، وَصَعِدَ صُرَاخِي أَمَامَهُ، بَلْ دَخَلَ أُذُنَيْهِ.” الله الرحمان الرحيم سميع الى صراخ الانسان!  أليست هذه خصائص بشرية وهي ملامح الله? فانها تعطينا الثقة حتى نتقرب له.

 

والله له عين لانه قال الى نوح في سورة الهود ٣٧ “ وَاصْنَعِ الْفُلْكَ بِأَعْيُنِنَا” وايضاً في الزبور كتب في مزمور ٣٤: ١٥” لأَنَّ  عَيني الله عَلىَ الصالَحين، وآذنيه تصغيان إِلى دَعائهم”.

ومن سليمان آحكم الرجال الذي لم يكن آحد مثله كتب في الامثال ١٥: ٣

 

“عَيْنَا الله فِي كُلِّ مَكَانٍ تُرَاقِبَانِ الأَشْرَارَ وَالأَخْيَارَ”. 

لكي نوضح أكثر وضوح, يقول في السجل المقدسة آن الله  له أنف. نبي من آقدم الانبياء كتب في التوراة  في عاموس ٥: ٢١-٢٢ “ إِنِّي أَكره أَعْيَادَكُمْ وَأَحْتَقِرُهَا، وَلاَ أُشم احْتِفَالاتِكُمْ”. والسجل  آيضاً يتكمل حيث يقول انه” يضحك”. في مزمور ٣٧: ١٣”وَلَكِنَّ الله يَضْحَكُ مِنْهُ لأَنَّهُ يَرَى أَنَّ يَوْمَ عِقَابِهِ آتٍ”. 

 

صفات الله البشرية

هل آستطاع  آحد من الاسرة البشرية ان يرى صفات الله البشرية؟ الخروج ٢٤: ٩-١١” ثُمَّ صَعِدَ مُوسَى وَهَرُونُ وَنَادَابُ وَأَبِيهُو وَسَبْعُونَ مِنْ شُيُوخِ إِسْرَائِيلَ، وَرَأَوْا إِلَهَ إِسْرَائِيلَ، وَتَحْتَ قَدَمَيْهِ أَرْضِيَّةٌ كَأَنَّهَا مَصْنُوعَةٌ مِنَ الْيَاقُوتِ الأَزْرَقِ الشَّفَّافِ تُمَاثِلُ السَّمَاءَ فِي النَّقَاءِ... فَرَأَوْا اللهَ “. فَرَأوا الله بصفاته البشرية لانهم رأوا رجله. وهنا يعقوب وهذا مارأى التكوين ٣٢: ٣٠ “ وَدَعَا يَعْقُوبُ اسْمَ الْمَكَانِ فَنِيئِيلَ (وَمَعْنَاهُ: وَجْهُ اللهِ) إِذْ قَالَ: «لأَنِّي شَاهَدْتُ اللهَ وَجْهاً لِوَجْهٍ وَبَقِيتُ حَيّاً». يعقوب رأى وجه الله. هل كان هناك آنسان اخر آقتدم بقربة  من الله ورأى صورته البشرية؟ نعم، أول بشر سجل في التوراة  وقد رأى الله...وهي هاجر آمة أولاد الشرق، العرب. هذا حدث عندما هاجر هربت من قبيلة آبراهيم الى الصحراء وفي خلال هذه الفترة الصعبة جداً حين كانت تشعر انها منبوذة، وواحد آتى لها. آسمع شهادتها في التكوين ١٦: ١٣” فَدَعَتِ اسْمَ  الله الَّذِي خَاطَبَهَا: «أَنْتَ اللهُ الَّذِي رَآنِي» لأَنَّهَا قَالَتْ: «أَنا الآن رَأَيْتُ الَّذِي يَرَانِي؟»

 موسى ايضاً رائ الله.. الخروج ٣: ٦ “ ثُمَّ قَالَ: «أَنَا هُوَ إِلَهُ أَبِيكَ، إِلَهُ إِبْرَاهِيمَ، وَإِلَهُ إسْحقَ، وَإِلَهُ يَعْقُوبَ». عِنْدَئِذٍ غَطَّى مُوسَى وَجْهَهُ خَوْفاً مِنْ أَنْ يَرَى اللهَ (فَيَمُوتَ).

هل هذه الآيات في القرآن الكريم والكتاب المقدس يقدم لنا بعض التشابه بأن هناك ملامح بشرية عند الله؟ عزيزي القارئ هناك العديد من الآيات في الكتب المقدسة التي لايمكن ان نغلط على هذه النقطة.

 

لنكمل الشرح، الله له آذرعة...

 

ايضاً من آعظم شيوخ الشرق من زمان قديم نجد هذه الكِلِماتَ مسجلة في التورات في آيوب ٤٠: ٩” أَتَمْلِكُ ذِرَاعاً كَذِرَاعِ اللهِ؟ أَتُرْعِدُ بِمِثْلِ صَوْتِهِ؟” في هذه الاية نقراء ان الله له صوت، أليس هذا مسجل أيضا في القرآن الكريم؟ فآنها تؤكد ان الله له فم حيث كتب في سورة ال عمران ٩٥ “ قُلْ صَدَقَ اللَّـهُ..” كيف يقول الله الصدق وكيف نسمع صوته اذا لم يكن له فم؟

عزيزي القارئ، كثير من الاحيان نحن نفكر فقط بالله من خلال صفاته الالهية. نتكلم عن قوته، سلطته وهو موجود في كل مكان وطبعاً هذا صحيح وسليم. ولكن يجب علينا ان نفكر ايضاً ان الله له ناحية آخرى ربما لم نفكر بها في السابق؟

من رآى نبي دانيال؟

في التورات نبي دانيال رائ رؤية. وهذه الرؤية مسجلة بكاملها في دانيال ١٠: ٥-٦ “ نَظَرْتَ فَرَأَيت أَمَامِي رَجُلٍ لابِسًا كَتَّاناً، وَحَوَل وَسَطِه حَزِّامَ منْ ذَهَبٍ نَقِيٍّ، وَجِسْمُهُ كَالزَّبَرْجَدِ، وَوَجْهُهُ يَتَأَلَّقُ كَالْبَرْقِ وَعَيْنَاهُ تَتَوَهَّجَانِ كَمِصْبَاحَيْ نَارٍ، وَذِرَاعَاهُ وَرِجْلاَهُ تلمعَان كَالنُّحَاسِ الِنقي، وَأَصْوت كَلِامَه كَصوت جُمْهُورٍ.

لاحظ الصفات البشرية الخاصة التي رائها نبي دانيال في الرؤية:

رَجُلٍ لابِسًا كَتَّاناً،                                            وَحَوَل وَسَطِه حَزِّامَ منْ ذَهَبٍ نَقِيٍّ،                      وَجِسْمُهُ كَالزَّبَرْجَدِ،                                         وَوَجْهُهُ يَتَأَلَّقُ كَالْبَرْقِ                                      وَعَيْنَاهُ تَتَوَهَّجَانِ كَمِصْبَاحَيْ نَارٍ،                      وَذِرَاعَاهُ وَرِجْلاَهُ تلمعَان كَالنُّحَاسِ الِنقي،             وَأَصْوت كَلِامَه كَصوت جُمْهُورٍ.

 

في الانجيل  في كتاب الرؤية يحيى ( يوحنا) رائ نفس الشخص نقراء في رؤيا ١، هنا رائ يحيى الرجل وهو “الْبِدَايَةُ وَالنِّهَايَةُ ” ونفس الشخص قال عنه “رَأَيْتُ كَائِناً يُشْبِهُ ابْنَ الإِنْسَانِ”.

“رجل” لابس ثوباً طويلاً مع حزام من ذهب. 

شَعْرُ رَأْسِهِ أبَيَضُ كَالصُّوفِ وناصع كالثَّلْجِ .

وَعَيْنَاهُ كَشُعْلَةٍ مُلْتَهِبَةٍ،

رِجْلاَهُ تَلْمَعَانِ كَأَنَّهُمَا نُحَاسٌ نَقِيٌّ مَصْقُولٌ بِالنَّارِ ،

وَصَوْتُهُ يُدَوِّي كَصَوْتِ شَلاَّلٍ غَزِيرٍ ،

وَمِنْ فَمِهِ يَخْرُجُ سَيْفٌ قَاطِعٌ ذُو حَدَّيْنِ

وَوَجْهُهُ يَتَوَهَّجُ بِالنُّورِ كَشَمْسِ الظَّهِيرَةِ

ويقول يحيى في اية ١٨ ان هذا الانسان “ أَنَا الْحَيُّ. كُنْتُ مَيْتاً، وَلَكِنْ هَا أَنَا حَيٌّ إِلَى أَبَدِ الآبِدِينَ .

 

في الانجيل في الرؤيا نرئ نفس الشخص الذي رائه دانيال. للتأكد لكي لانفقد من هو هذا الشخص ، لدينا توضيحات أكثر في رؤيا الاصحاح ٢: ١٨” إِلَيْكَ مَا يَقُولُهُ ابْنُ اللهِ الَّذِي عَيْنَاهُ كَلَهِيبِ نَارٍ وَرِجْلاَهُ كَالنُّحَاسِ النَّقِيِّ” هنا يحيى يقول عن هذا الشخص المهم الذي رائه في الرؤيا “ابْنُ اللهِ”.  ويحيى لا يزال يكشف لنا أكثر وضوحا من هذا . في رؤيا ١٩: ١٣-١٦ وهنا وصف دقيق لنفس الشخص الذي يدعى «الأَمِينَ الصَّادِقَ» وَ “ عَيْنَاهُ كَلَهِيبِ نَارٍ، وَعَلَى رَأْسِهِ أَكَالِيلُ كَثِيرَةٌ”. “ وَهو لابسٌ ثَوْباً مُغَمَّساً بِالدَّمِ؛  واسْمُهُ «كَلِمَةُ اللهِ» “عيسى المسيح”. في القرآن الكريم ايضاً لقبه” كلمة الله”. سورة ال عمران ٣٩ والنساء ١٧١. ومرة ثانية يخرج من فمه سيف حاد وآسمه «مَلِكُ الْمُلُوكِ وَرَبُّ الأَرْبَابِ»

وهكذا نرى مرة أخرى على النحو التالي:

عَيْنَاهُ كَلَهِيبِ نَارٍ .

فَمِهِ سَيْفٌ حَادٌّ .

لابس ثَوْباً مُغَمَّساً بِالدَّمِ (الصلب) .

كَلِمَةُ اللهِ

 

مَلِكُ الْمُلُوكِ وَرَبُّ الأَرْبَابِ .

 

عيسى المسيح، كلمة من الله “ إِذْ قَالَتِ الْمَلَائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّـهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِّنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهًا فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ” .

 

 تسجل في انجيل يوحنا ١: ١٤ “ وَالْكَلِمَةُ (عيسى المسيح)  صَارَ بَشَراً، وَعَاشَ بَيْنَنَا…” عزيزي صديق الله هنا في افضل اللغة الوصفية، كشف لناعن صفاته البشرية. واسمه “عيسى المسيح” وبعد كل ما قرآنا في الكتب المقدسة، وهل هناك كثير من الخيال ان الله يمكن له ان يظهر لنا كانسان؟ وما هي أفضل طريقة  لكي يتصل الله بنا غير جعل نفسه يآتي بصورة إنسان لكي نعرف ماهو شكل الله.

في حياة عيسى المسيح نرى صورة الله بطريقة واضحة.

عيسى جاء لكي يدفع الفداء للسقوط اولاد ادم. عيسى جاء لكي يشترينا ويخلصنا من سيطرة آبليس (الشيطان) . في عيسى المسيح نجد الصفات البشرية والهية مكشوفة لنا. 

ليكون تستقبله.

 

 

 ¢

 

آذا ترغب معلومات او اذا عندك سؤال اتصل معنا:

 

www.salahallah.com www.allahshanif.com

PDF Download: