06. اليَوْمَ يُنْفَخُ فِي الصُّورِ

Share this

 

اليَوْمَ يُنْفَخُ

فِي الصُّورِ

 

سورة النمل ٨٧

 

 

† ¢ 

وَيَوْمَ يُنْفَخُ فِي الصُّورِ فَفَزِعَ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ إِلَّا مَنْ شَاءَ اللَّـهُ ۚ وَكُلٌّ أَتَوْهُ دَاخِرِينَ

 

¢

 

 

مؤلف: ر.م. هارنش

ترجمة: ب. ف. توماس

سلسلة رقم ٦

Series No. 6

 

 

بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ

السَّلَامَ عَلَيْكُمْ

هل تعتقد أن عيسى المسيح سوف يعود يوما قريبا؟عديد من المسلمين اليوم يعتقدون ذلك. ولكن متى يرجع عيسى المسيح، وكيف نعرف بحق انه هو؟ وكيف يمكن ان نعرف انه ليس  المسيجح المزور؟

 

الشيطان المزور

 

تعرف ان الشيطان حاول ان يزور كل اعمال الله. مثلاً في التوراة  في التكوين ١: ١ يقول لنا “ فِي الْبَدْءِ خَلَقَ اللهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ،” في القران الكريم نقراء في سورة السجدة ٤  “اللَّـهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَىٰ عَلَى الْعَرْشِ ۖ مَا لَكُمْ مِنْ دُونِهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا شَفِيعٍ ۚ أَفَلَا تَتَذَكَّرُونَ.” 

ومع ذلك نجد أن الكثير يقولون، حتى بين المؤمنين  إن الأمر ليس كذلك، فهم يقولون إن الأرض والانسان والحيوانات قد'' تطورت” عبر ملايين السنين. ان الاعتقاد ان الله خلق كل شيئ في الطبيعة حولنا لايمكن قبوله. لهذا السبب كلمة الله وضعة على جانب وقبلة محلها هذه الخرافات. ولكن هذه   هي حقائق مزيفة قبلة مكان كلمة الله. وهكذا نظرية التطور هي نظرية مزيفة تقود الانسان في الطريق الخاطئ. وهذا هو عمل  الشيطان.

في التوراة التكوين ١: ٢٦ ان الله قال:” لِنَصْنَعِ الإِنْسَانَ عَلَى صُورَتِنَا، كَمِثَالِنَ…” ولكن الناس اليوم يآكلُ من تزييف الحقيقة، كثير من المثقفين اليوم يقولون نحن تطورنا من القرود من زمان قديم… هذا ايظاً هو كذبة الشيطان. انه واضح ان الشيطان  يكره كلمة الله والكتب المقدسة، والمرسلين من الله. من التآكيد ان الشيطان سوف يحاول ان يزور رجوع عيسى المسيح الثاني! في هذه الطريقة سوف يمكن له ان يضل كثير الناس الى طريق بعيد عن الصراط المستقيم. كما قد فعل من خلال نظرية “التطور”. 

 

وتفكيره ان الانسان تطور من القرود حتى يخدع كل من يبتعد من الكتب المقدسة. ولكن الله الرحمان الرحيم ارسل لنا الحقائق قبل وقت حتى نعرف مخادع الشيطان. في انجيل متى ٢٤: ٤ نقراء” فَأَجَابَ عيسى المسيح: «انْتَبِهُوا! لاَ يُضَلِّلْكُمْ أَحَدٌ!” 

خمسة مرات في الانجيل يوجد التحذير  “انتبهوا! لايضلكم أحد”.

 

الحقائق عن الله

 

الكتب المقدسة، التوراة والانجيل، يذكروا كثيراً عن رجوع عيسى المسيح. آتباع الله ينظروا الى روجوع عيسى المسيح. فهذا ماكتب في الانجيل في العبرانين ٩: ٢٨ “ كَذَلِكَ الْمَسِيحُ أَيْضاً: مَاتَ مَرَّةً وَاحِدَةً حَامِلاً خَطَايَا كَثِيرِينَ، مُقَرِّباً نَفْسَهُ (لِلهِ) عِوَضاً عَنْهُمْ. وَلاَ بُدَّ أَنْ يَعُودَ إِلَى الظُّهُورِ. لاَ لِيُعَالِجَ الْخَطَايَا، بَلْ لِيُحَقِّقَ الْخَلاَصَ النِّهَائِيَّ لِجَمِيعِ مُنْتَظِرِيهِ!”.

 

ولكن قبل رجوع عيسى المسيح بآلتآكيد ان الشيطان سوف يحاول ان يزور رجوع عيسى المسيح، حتى ملايين الناس يفكرون ان الشيطان هو عيسى المسيح عندما في الواقع هو تزيف.  انا مرة واحدة اعطاني سائق سيارة تاكسي عملة مزيفة وطبعاً كنت مشغول فلا صار عندي فرصة لكي  آفحص هذه العملة الى آن رجعتُ الى الفندق في ذلك الليلة. 

 

فعندما فحصت العملة وجدتها مزورة. قد خدعت!. طبعاً انا نجيتُ من هذه الخدعة لان العملة كانت صغيرة ولم تؤثر على حياتي بدرجة كبيرة. ولكن رجوع عيسى المسيح الثاني يجب ان لانضل عنها.  في الانجيل يوجد تحذير عن المسيح الكذاب الذي سوف يظهر ويضل كثيرين. الله برحمته ارسل لنا التحذير قبل وقت حدوثها حتى لاننخدع. 

 

في انجيل متى ٢٤: ٥ نقراء ” فَإِنَّ كَثِيرِينَ سَيَأْتُونَ بِاسْمِي قَائِلِينَ إِنِّي أَنَا هُوَ الْمَسِيحُ، فَيُضَلِّلُونَ كَثِيرِينَ”.

 

 

في انجيل ٢ كورنثوس ١١: ١٣-١٤  نقراء “ فَإِنَّ أَمْثَالَ هَؤُلاَءِ هُمْ  رُسُلٌ دَجَّالُونَ، عُمَّالٌ مَاكِرُونَ، يُظْهِرُونَ أَنْفُسَهُمْ بِمَظْهَرِ رُسُلِ الْمَسِيحِ. وَلاَ عَجَبَ! فَالشَّيْطَانُ نَفْسُهُ يُظْهِرُ نَفْسَهُ بِمَظْهَرِ مَلاَكِ نُورٍ.

هذا المسيح الكاذب سوف يظهر لكي يضل حتى العالم كله. لاحظ الكلمة في الانجيل عندما يظهر عيسى المسيح.  في  متى ٢٤: ٣٠  نقراء “ وَعِنْدَئِذٍ تَظْهَرُ آيَةُ ابْنِ الإِنْسَانِ فِي السَّمَاءِ، فَتَنْتَحِبُ قَبَائِلُ الأَرْضِ كُلُّهَا، وَيَرَوْنَ ابْنَ الإِنْسَانِ آتِياً عَلَى سُحُبِ السَّمَاءِ بِقُدْرَةٍ وَمَجْدٍ عَظِيمٍ”. 

لاحظ عند ظهور عيسى المسيح “فَتَنْتَحِبُ قَبَائِلُ الأَرْضِ كُلُّهَا”. لماذا هذه القبائل ينتحبون؟ هل انهم قبلوا المسيح الكذاب، المزور وها الان يرون عيسى المسيح جائيناً في سحاب السماء بقوة وجلال ، وانهم الان  يدركون انهم ارتكبوا خطئ فادح؟ ولكن للأسف الآن قد فات الأوان! أصدقاء الاوان لم يفت بعد والان يمكن لنا أن نعرف الحقيقة! رجاءً اقراء.

كيف يكون رجوع عيسى المسيح؟

في الرؤيا عيسى المسيح يعطي يوحنا في جزيرة باتموس هذا التسجيل عن رجوع عيسى المسيح. آنجيل رؤيا ١: ٧ “ هَا هُوَ آتٍ مَعَ السَّحَابِ! سَتَرَاهُ عُيُونُ الْجَمِيعِ، حَتَّى أُولئِكَ الَّذِينَ طَعَنُوهُ، وَتَنُوحُ بِسَبَبِهِ قَبَائِلُ الأَرْضِ كُلُّهَا! نَعَمْ، آمِين!”يؤكد لنا أنه مع اليقين بأن “ سَتَرَاهُ عُيُونُ الْجَمِيعِ” والشيئ الثاني ان رجوعه سوف يكون “ مَعَ السَّحَابِ” ومرة ثانية تقول لنا هذه الاية ان  كل قبائل العالم سوف تنوح بسبب مجيئه لان الشيطان  قد خدعهم من خلال التزيف. عيسى المسيح ايظاً يآتي كما البرق. في انجيل متى ٢٤: ٢٧  نقراء “ فَكَمَا أَنَّ الْبَرْقَ يُومِضُ مِنَ الشَّرْقِ فَيُضِيءُ فِي الْغَرْبِ، هَكَذَا يَكُونُ رُجُوعُ ابْنِ الإِنْسَانِ”. 

مجيئ عيسى المسيح الثاني، 

 

سوف يظهر في جميع العالم. فان مجيئه سوف لايكون  بصورة سرية بل صورة آعلانية. لايحتاج احد ان يفتح التليفزيون او الانترنت لكي يشاهد هذا الحدث. 

 هناك شيئ أخرى لهذا الحدث المدهش وهو سوف  تكون هناك قيامة من القبور.  في الانجيل ١تسالونيكي ٤: ١٦نقراء “ لأَنَّ  الله نَفْسَهُ سَيَنْزِلُ مِنَ السَّمَاءِ حَالَمَا يُدَوِّي أَمْرٌ بِالتَّجَمُّعِ، وَيُنَادِي رَئِيسُ مَلاَئِكَةٍ، وَيُبَوَّقُ فِي بُوقٍ إِلهِيٍّ، عِنْدَئِذٍ يَقُومُ الأَمْوَاتُ فِي الْمَسِيحِ أَوَّلاً.

 

هذا الحدث لافقط سوف يراه كل عين ولكن ايظاً كل اذن سوف تسمعه. لاحظ ان مجيئ عيسى المسيح الثاني سوف يكون بصوت عالي لأن رئيس الملائكة ينادي ببوق الله.  هذه الاية تعلن ان المؤمينين  بعيسى المسيح سوف يقومون من الاموات أولاً. هذه هي قيامة المؤمينين. بآنهم يقومون، ولكن يقمون الى اين يذهبون؟ الجواب أنهم يصعدون فوق السحاب سوف يكونوا مع عيسى المسيح الى الابد.

 

 نقراء آيظاً في الانجيل ١ تسالونيكي ٤: ١٧ “ ثُمَّ إِنَّنَا، نَحْنُ الْبَاقِينَ أَحْيَاءً، نصعدَ جَمِيعاً فِي السُّحُبِ لِلاِجْتِمَاعِ بِعيسى المسيح فِي الْهَوَاءِ. وَهَكَذَا نَبْقَى مَعَ عيسى المسيح الى الأبد“.  دعونا لا نضيع هذه النقطة، عيسى المسيح لايآتي الى هذه الارض عندما يرجع المرة الثانية كما كان في مجيئه الاول. ها هو اتي ليجمع المؤمينين له في “الهواء”.  هذه شيئ مهم لاننا نخلص من هذا الكوكب الذي اصبح فاسداً بسبب المزورات والخدوع التي عملها الشيطان.

علامة رجوع عيس

كيف نعلم بآمان ان رجوعه قريب؟ هل سوف يكون هناك علامات التي تدلنا على رجوعه القريب؟ علامة واحدة التي قال عنها عيسى المسيح وهي علامة نوح. كما كان حال العالم قبل الفيضان وكما كان الحال في ايام لوط هكذا سوف تكون علامة رجوعه.

في انجيل  لوقا ١٧: ٢٦-٣٠ نقراء “ وَكَمَا حَدَثَ فِي زَمَانِ نُوحٍ، هَكَذَا أَيْضاً سَوْفَ يَحْدُثُ فِي زَمَانِ ابْنِ الإِنْسَانِ:

 

كَانَ النَّاسُ يَأْكُلُونَ وَيَشْرَبُونَ وَيَتَزَوَّجُونَ وَيُزَوِّجُونَ، إِلَى الْيَوْمِ الَّذِي فِيهِ دَخَلَ نُوحٌ السَّفِينَةَ وَجَاءَ الطُّوفَانُ فَأَهْلَكَ الْجَمِيعَ “وَكَذلِكَ، كَمَا حَدَثَ فِي زَمَانِ لُوطٍ: كَانُوا يَأْكُلُونَ وَيَشْرَبُونَ وَيَشْتَرُونَ وَيَبِيعُونَ وَيَغْرِسُونَ وَيَبْنُونَ وَلكِنْ فِي الْيَوْمِ الَّذِي فِيهِ خَرَجَ لُوطٌ مِنْ سَدُومَ، أَمْطَرَ (اللهُ ) مِنَ السَّمَاءِ نَاراً وَكِبْرِيتاً، فَأَهْلَكَ الْجَمِيعَ هَكَذَا سَيَحْدُثُ فِي يَوْمِ ظُهُورِ ابْنِ الإِنْسَانِ .”

 

كم كان جدياً في تلك الايام قبل الطوفان؟ في التورات التكوين ٦: ٥ “ وَرَأَى الله أَنَّ شَرَّ الإِنْسَانِ قَدْ كَثُرَ فِي الأَرْضِ، وَأَنَّ كُلَّ تَصَوُّرِ فِكْرِ قَلْبِهِ مملوء دَائِماً بِالإِثْمِ،

شر الانسان كثر وكان كل فكره شرير.  أليس هذا وصف عصرنا؟ ولذلك يمكننا أن نتوقع رجوع عيسى المسيح لينهي  الشر الفظيع ، وهذا الجنون ، في وقت قريب جدا. 

سورة النجل ٨٧ “ وَيَوْمَ يُنْفَخُ فِي الصُّورِ فَفَزِعَ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ إِلَّا مَنْ شَاءَ اللَّـهُ ۚ وَكُلٌّ أَتَوْهُ دَاخِرِينَ”. 

هل انت وآنا مستعدين لذلك اليوم؟ آوضع ثقتك بالذي آنزل من الله، عيسى المسيح منقذك الشخصي من الخطيئة.

 

¢

 

 

آذا ترغب معلومات او اذا عندك سؤال اتصل معنا:

www.salahallah.com

www,allahshanif.com